اعلان تجاري مصور من طرف هاوي يتغلب على اعلانات اديداس.

هاوي يقوم بتصميم اعلان تجاري شركة اديداس
هاوي يقوم بتصميم اعلان تجاري شركة اديداس

لم يعلم الطالب الألماني  يوجين ميرهر  والذي يدرس في مجال وتخصص صناعة الأفلام أن تصميمه

الخاص بـ : اعلان تجاري خاص بأديداس سيلاقي كل تلك الشعبية والشهرة ، ففي وقت قصير جدا

وبعد قيامه بنشر الاعلان على منصة اليوتيوب ،  بلغ عدد مشاهدي الاعلان التجاري 4 ملاين مشاهدة

في غضون 3 ايام فقط ، ليتفوق ببساطة على كل الإعلانات الخاصة بشركة أديداس نفسها

وبالرغم من ان مصمم هذا الاعلان التجاري مجرد هاوي إلا انه أبدع بشكل غير متوقع في تصميمه للاعلان

وأثبت أن الإبداع  موهبة تختصر الكثير وتبهر الجميع .

لقطة مصور من الاعلان
هاوي يقوم بتصميم اعلان تجاري شركة اديداس -لقطة من الإعلان4

أكثر من 14 مليون مشاهدة لـ : مجرد اعلان تجاري :

حصد الاعلان التجاري على أكثر من 14 مليون مشاهدة على قناته الخاصة في اليوتيوب Eugen Merher

ولاقى إعجابا وإستحسانا كبيرين من طرف المشاهدين وأثنو على مستواه العالي في إيصال الفكرة

كما اشادو بموهبته في تصميم الاعلانات التجارية ، وأكدو ان هذا الفيديو ليس  اعلان تجاري فقط .

لقطة من الاعلان
هاوي يقوم بتصميم اعلان تجاري شركة اديداس -لقطة من الإعلان3

عدم إهتمام من طرف أديداس :

بالرغم من الشهرة الواسعة التي تحصل عليها الاعلان التجاري، وبالرغم من أنه لاقى استحسانا ورضا من

الخبراء والنقاد في مجال تصميم الافلام وتصميم الاعلانات التجارية ، إلى ان الغريب في الأمر هو عدم اهتمام

شركة أديداس ، بهذا الاعلان حيث قال يوجين ميرهر مصمم الاعلان التجاري : ” قمت بإرسال الاعلان إلى

قسم الاتصالات الخاصة بشركة أديداس لكن لم أتلقى أي رد أو إهتمام من طرفهم ”

لقطة من الاعلان
لقطة من الاعلان

أحداث الاعلان التجاري وفكرته :

أخداث الاعلان ذو  الـ : “1:40 دقيقة” تدور حول رجل  عجوز في إحدى المراكز الألمانية الخاصة بالمسنين وإيوائهم

والرجل العجوز كان عداء فيما سبق وتظهر المشاهد مدى عدم رضاه على الوضع الذي يعيشه في دار ومركز المسنين

وكان يفكر دائما في العدو خاصة عندما يشاهد اشخاص يزاولن رياضة الجري في الخارج ممى يزيد من كآبته

لأنه يريد ان يجري لكن يعرف بأن ادارة المركز لن تجعله يفعل ذالك ، وبينما كان يتأمل في حذائه اديداس

القديم قرر ان يرتديه ويبدأ فورا بمزاولة رياضته المحببة مجددا ، لكن كل مرة يحاول فيها الخروج يقوم اعضاء

المركز بإحاطته وإعادته إلى الخلف وقامو بنزع حذائه ورميه فيي خزانة خاصة أمام اعين زملائه ورفاقه في

المركز ، باقي الأحداث أترككم أن تشاهدوها بأنفسكم عبر الفيديو في الأسفل :

مارأيك بصراحة في الاعلان أكتب رايك في تعليق أسفل هذا المقال ولا تنسى مشاركته مع أصدقاءك

عبر مواقع التواصل الإجتماعي ، إذا لم يعجبك الاعلان او المقال يمكنك أيضا كتابت السبب في تعليق

ومشاركته ايضا  والله الموفق  .

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن